جلالة الملك محمد السادس ملك المغرب

....أولاد افرج مسابقات ثقافية بمناسبة ذكرى المطالبة بالاستقلال

أولاد افرج مسابقات ثقافية بمناسبة  ذكرى المطالبة بالاستقلال

 

photo librairi qassar

 ذ.محمد قصار حامل أوراق من بين المشرفين على لجنة المسابقة وهؤلاء ممثلو المدارس يحملون الجوائز تتقدمهم صورة جلالة الملك محمد السادس نصره الله

نظمت بخزانة أولاد افرج يومه الأحد 6 يناير2013 نهائيات المسابقة الثقافية بين المدارس،مدرسة عبدالله الشفشاوني ومؤسسة الجسر للتفوق ومدرسة الوحدة ومدرسة عبدالله بن ياسن،وذلك بمناسبة ذكرى عريضة المطالبة بالاستقلال،علما أنه كانت قد انطلقت أولى المسابقات الأحد الماضي 30 دجنبر 2012،وتم إقصاء كل من مدرستي الوحدة ومدرسة عبدالله الشفشاوني،لكن النهائيات كان الفوز  حليف مؤسسة الجسر للتفوق على نظيرتها مدرسة عبدالله بن ياسين،وقد كان في اللجنة الثقافية الأستاذ محمد قصار عن مؤسسة عبدالله الشفشاوني
 وعن الوحدة الأستاذة جميلة ابو ثقاب،والأستاذ سعيدعن مؤسسة الجسر، وتم التنشيط على يد السيد محمد قديوي إطار بجماعة أولاد افرج رفقة الأستاذات من خزانة الجماعة،وقد تخللت المسابقة كلمات بالمناسبة وأناشيد وطنية،وفي الأخير تم توزيع  الشواهد التقديرية والجوائز على المؤسسة الفائزة،وجوائز رمزية على بقية المدارس المشاركة،وقد حضر خلال الحفل الاختتامي الكاتب العام لجماعة أولاد افرج السيد الرداد احصاين،نيابة عن رئيس جماعة أولاد افرج،وأعضاء من الجماعة وفاعلين وأساتذة

وانتهى الحفل الثقافي في جو من الهدوء والاطمئنان..رافعين برقية الولاء والإخلاص لجلالة الملك محمد السادس نصره الله،طالبين منه تعالى أن يحفظه في ولي عهده صاحب السمو الملكي الأمير مولاي الحسن،وكافة الأسرة الملكية الشريفة

عن منتدى المواقع الوطنية

محمد قصار

0671683972 

Posté par qassarroyale à 18:50 - Commentaires [2] - Permalien [#]


18 décembre 2014

قناة الغد العربي تتألق في الأفق وهي أحسن قناة

قناة الغد العربي تتألق في الأفق

وهي أحسن قناة 

قناة الغد العربي  التي مقرها بلندن ،والتي استقطبت نجوما إعلاميةعلى رأسهم المغربي الإعلامي المرموق محمد ذوالرشاد

والقناة تلتزم الحياد والشفافية،وتوزع مراسليها في  كل البقاع،كما أن لها مكاتب قد تخرج قريبا إلى الوجود في كل من بيروت والقاهرة وفلسطين وواشنطن وغيرها،وهي تضاهي القنوات الأخرى كالجزيرة وبي بي سي والعربية،وحسب الاستطلاعات المبدئية،والتي أجراها منتدى المواقع الوطنية،فقناة الغد العربي تفوق على القنوات الأخرى بكثير ،مع العلم أنه لم يمر تأسيسها سوى عام تقريبا

منتدى المواقع الوطنية

Posté par qassarroyale à 23:42 - Commentaires [0] - Permalien [#]

12 décembre 2014

هل سترفع وزارة التربية الوطنية يدها عن السكنيات الوظيفية؟

هل سترفع وزارة التربية الوطنية يدها عن السكنيات الوظيفية؟

مازالت أسر كثيرة لا تحصى من رجال التعليم وحدهم من بين مختلف الوزارات المغربية ملفاتهم المتعلقة بتفويت المساكن الوظيفية المخزنية التابعة للأملاك المخزنية ،عالقة  بين ملفات المحاكم والوزارة نفسها أو بوزارة الاقتصاد والمالية،بل كثيرا منهم أهينوا وأخرجوا بالقوة العمومية"وأنتم تعلمون كيف يخرج رجل التعليم وعائلته من هذا السكن بعد ما عمر فيه طويلا وبعدما رممه وأصلحه،وخسر كل ما لديه من أجله،في حين رجل التعليم وغيره متمسك بقرار  التفويت الذي تم تجديده في عدة جرائد رسمية..

ووزارة التربية الوطنية باسم وزيرها السيد رشيد بلمختار لم يحرك بعد هذا الملف من أجل رفع اليد فقط والسماح لهذه الفئة من رجال التعليم من تفويت سكنياتهم ،بالتنسيق مع وزارة الاقتصاد والمالية،وهذا معقول لأنه ليس للوزارة حاجة في السكنيات الخارجة عن سور المؤسسة،يعني لا تتبع لا للمدير ولا للحارس وللحرم الإداري.كما أنها قديمة العهد أي منذ الخمسينات فليس للوزارة حاجة بها بذريعة إسكان موظفيها.,وأنها ستخسر أي الوزارة إذا ما بقيت متمسكة بحوزة هذه المساكن التي ليست في صالحها..علما أن من بين الذين اخرجوا بالقوة العمومية  أخيرا أحد رجال التعليم من أولاد افرج إقليم الجديدة بعدما ناشد المسؤولين، بكون زوجته المريضة لا يمكنها الخروج الآن وهي تعاني من مرض مزمن..هذا وقع بالحي الإداري بأولاد افرج /الجديدة/والسكن لا ينتمي لأية مدرسة بالمنطقة وهو تابع للأملاك المخزنية،والوزارة تستغله لسكن رجال التعليم..لكن الظهير المنظم للتفويت يشير إلى أنه يحق تفويت مثل هذه السكنيات لأصحابها،لكن الوزير السابق محمد الوفا سبق أن نشر لائحة باعتبار أصحابها محتلي السكنيات المخزنية،وبعض هذه السكنيات ومنها الذي نحن بصدده وقع فيه التباس من نيابة الجديدة ولم يعذره أحد،وليس هذا فقط لكن هناك الكثير سواء بالمنطقة أوعبر التراب الوطني..من وقع له نفس الأمر

فهل ستستدرك وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني الامر وترفع يدها عن كل سكن خارج عن سور المؤسسة،حتى لا يبقى اسمها ممثلا بوزيرها في كل المحاضر الأمنية وفي رفوف المحاكم المغربية،وهذا عيب كبير لأنه في الوقت نفسه ولا تبعد عن هذه السكنيات بأولاد افرج سوى بضعة أمتار من المساكن المخزنية التابعة لوزارة الفلاحة والصيد البحري،وكذا التابعة للأونبيب/رفع وزيرها اليد عن هذه السكنيات وهي في نفس الحي الإداري،وهي في طريق التسوية..

إذن لماذا يهان رجل التعليم بالمغرب إلى هذه الدرجة،والذي لا يحتاج فقط إلا إلى بصمة يد ورفع اليد وترك المجال للتفويت في وقت أصبح الحصول فيه على السكن جد صعب بالنسبة للمواطن وخاصة رجل التعليم الذي أفنى عمره من أجل تكوين رجال هم من يرجع لهم الفضل في مسيرة النماء وتكوين رجال الغد وأبناء المستقبل

 فهل سترفع وزارة التربية الوطنية يدها عن السكنيات الوظيفية؟

Posté par qassarroyale à 19:54 - Commentaires [0] - Permalien [#]

صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد يمثل جلالة الملك في مراسيم تشييع جثمان الملكة فابيولا

صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد يمثل جلالة الملك في مراسيم تشييع جثمان الملكة فابيولا

12 ديسمبر 2014
الرباط, 12-12-2014  -  
مثل صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد جلالة الملك محمد السادس في مراسيم تشييع جثمان الملكة فابيولا، التي جرت اليوم الجمعة بكاتدرائية سان ميشيل إي غوديل ببروكسيل.
صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد يمثل جلالة الملك في مراسيم تشييع جثمان الملكة فابيولا
12 ديسمبر 2014

ولدى وصول سموه إلى كاتدرائية سان ميشيل إي غوديل، كان في استقبال صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد، الذي كان مرفوقا بسفير المغرب لدى مملكة بلجيكا ودوقية اللوكسمبورغ الكبرى، السيد سمير الدهر، مدير البروتوكول الملكي البلجيكي.

وحضر مراسيم تشييع الجنازة ، التي جرت بحضور العاهلين البلجيكيين الملك فيليب والملكة ماتيلد، عدد من أفراد الأسر الملكية بالعالم وبعض ممثلي الدول والحكومات.

وكان صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد قد وصل، أمس الخميس، إلى بروكسيل لتمثيل جلالة الملك محمد السادس في مراسيم جنازة الملكة فابيولا، أرملة الملك بودوان، التي توفيت يوم الجمعة الماضي عن سن يناهز 86 عاما. 

وشارك سموه مساء أمس بالقصر الملكي ببروكسيل في حفل استقبال أقيم على شرف الأسر الملكية التي قدمت لحضور مراسيم تشييع جثمان جلالة الملكة فابيولا. وقدم صاحب السمو الملكي تعازيه للعاهلين البلجيكيين، قبل أن يترحم على روح جلالة الملكة فابيولا، التي جلست على عرش بلجيكا لمدة 33 عاما

وعلى إثر وفاة الملكة فابيولا، بعث جلالة الملك محمد السادس للعاهلين البلجيكيين برقية تعزية أعرب فيها عن أحر التعازي وأصدق عبارات المواساة لجميع أفراد الأسرة الملكية البلجيكية والشعب البلجيكي الصديق

وأكد جلالة الملك أن المغرب سيحتفظ دائما بذكرى الفقيدة كصديقة وفية وملكة عظيمة بصمت تاريخ بلجيكا المعاصرة.

وأعلنت بلجيكا أسبوعا من الحداد الوطني على وفاة الملكة فابيولا

وازدادت الملكة الراحلة في 11 يونيو 1928 في مدريد، وتنحدر من عائلة إسبانية من النبلاء، وتزوجت الملك بودوان سنة 1960

Posté par qassarroyale à 19:28 - Commentaires [0] - Permalien [#]

جلالة الملك يهنئ صاحبي السمو ألبير الثاني أمير موناكو والأميرة شارلين بمناسبة ميلاد توأمهما

الرباط  -  
بعث صاحب الجلالة الملك محمد السادس برقية تهنئة إلى صاحبي السمو ألبير الثاني أمير موناكو والأميرة شارلين بمناسبة ميلاد صاحبي السمو الأمير جاك أنوري راينر والأميرة غابريلا تيريز ماري.

  وعبر جلالة الملك لصاحبي السمو ألبير الثاني أمير موناكو والأميرة شارلين، بهذه المناسبة السعيدة، عن تهانئه الحارة ومتمنياته الصادقة بموفور الصحة والسعادة ولصاحبي السمو الأميرين الصغيرين بمستقبل زاهر وحياة ملؤها السعادة.

   ومما جاء في البرقية " لقد سررت جدا بهذا الحدث السعيد الذي سيغمر لامحالة أسرتكم الأميرية ومجموع شعب موناكو بالسعادة ".

Posté par qassarroyale à 19:25 - Commentaires [0] - Permalien [#]



أمير المؤمنين يؤدي صلاة الجمعة رفقة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي بمسجد سلطان بن زايد الأول

أمير المؤمنين يؤدي صلاة الجمعة رفقة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي بمسجد سلطان بن زايد الأول

أبوظبي, 12-12-2014  -  
أدى أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، اليوم، صلاة الجمعة رفقة أخيه الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة لدولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة، وذلك بمسجد سلطان بن زايد الأول بأبو ظبي
أمير المؤمنين يؤدي صلاة الجمعة رفقة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي بمسجد سلطان بن زايد الأول
12 ديسمبر 2014

يذكر أن صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، يقوم بزيارة خاصة لأبوظبي.

Posté par qassarroyale à 19:16 - Commentaires [0] - Permalien [#]

11 décembre 2014

قريبا سيواصل جلالة الملك محمد السادس نصره الله مسيرة النماء

قريبا سيواصل جلالة الملك محمد السادس نصره الله مسيرة النماء

النفوذ الاقتصادي الفرنسي يتراجع في المغرب لصالح الصين وإسبانيا

قريبا سيواصل جلالة الملك محمد السادس نصره الله مسيرة النماء سيرا بالمغرب الأخضر إلى ركب الدول المتقدمة،إنجازات متواصلة في كل أنحاء الوطن من الشمال إلى الجنوب ومن الشرق إلى الغرب،مشاريع تنموية كبيرة ،خصصت لها ميزانيات محترمة،وكان ينوي جلالته زيارة الصين الشعبية أخيرا ،وكذا القيام بأنشطة وطنية إلا أن بعض الآلام العابرة جعلت جلالته يؤجل ما كان مبرمجا،وتوجه أخيرا  جلالته حفظه الله في زيارة مولوية للإمارات العربية المتحدة بصفتها البلد الصديق للمغرب،حيث تربطهما علاقة متينة منذ القديم،ونتمنى لجلالته حفظه الله الصحة والسلامة وطول العمر،كما أن منتدى المواقع الوطنية سيواصل هو الآخر الأنشطة الملكية السامية بناء للمغرب الجديد في ظل أمير المؤمنين جلالة الملك محمد السادس نصره الله

محمد قصار المشرف على منتدى المواقع الوطنية

المهتمة بالأنشطة الملكية

0671683972

qassary@gmail.com

Posté par qassarroyale à 19:56 - Commentaires [0] - Permalien [#]

08 décembre 2014

صاحبة السمو الملكي الأميرة للا حسناء تترأس أشغال المجلس الإداري لمؤسسة محمد السادس لحماية البيئة الرباط

صاحبة السمو الملكي الأميرة للا حسناء تترأس أشغال المجلس الإداري لمؤسسة محمد السادس لحماية البيئة

الرباط   -  
ترأست صاحبة السمو الملكي الأميرة للا حسناء رئيسة مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة، اليوم الاثنين بالرباط، أشغال المجلس الإداري للمؤسسة، وذلك بحضور أعضاء المجلس من ضمنهم وزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة السيد عبد القادر عمارة، ورئيسة الاتحاد العام لمقاولات المغرب السيدة مريم بنصالح شقرون .
صاحبة السمو الملكي الأميرة للا حسناء تترأس أشغال المجلس الإداري لمؤسسة محمد السادس لحماية البيئة
08 ديسمبر 2014

   وأوضح بلاغ للمؤسسة أن صاحبة السمو الملكي ذكرت في كلمة بالمناسبة بمختلف البرامج التي قادتها المؤسسة، معبرة عن ارتياحها للسلاسة في الإنجاز، وعلى آثارها في مجال التحسيس والتربية لفائدة التنمية المستدامة.

   وأَضاف البلاغ أن صاحبة السمو الملكي عبرت "عن اعتزازها بالتأكد من دور المؤسسة الذي يزداد حزما على النطاقين الجهوي والدولي ومنها مؤتمر اليونسكو بناغويا باليابان، الذي أبان عن الأهمية التي توليها هذه المنظمة الدولية لتجربتنا في مجال التعليم عبر برامج "الصحافيون الشباب من أجل البيئة" و"المدارس الإيكولوجية".

   وأبرزت أن هذا الدور الريادي الجهوي الذي نالت له المؤسسة تشجيع كل من اليونسكو وبرنامج الأمم المتحدة من أجل البيئة، سيتوج بإنشاء مركز دولي للتعليم على البيئة المستدامة، وهو المركز الذي أعلنت صاحبة السمو الملكي عن إنشائه بالقرب من الحدائق العجيبة ببوقنادل ابتداء من سنة 2015، وبادرت إلى إهدائه للمجتمع العلمي الوطني، والجامعيين، والباحثين والأساتذة الذين يدعمون المؤسسة في نهجها المتمثل في إطلاق طرق أصلية ومثالية لتعليم التنمية المستدامة في المدارس والإعداديات والثانويات والجامعات.

   وهنأت صاحبة السمو الملكي أعضاء المجلس وجميع الشركاء في جوائز "للا حسناء-الساحل المستدام" التي تم الاحتفاء بدورتها الأولى أمس الأحد والتي يبشر نجاحها بوعي حقيقي يعود بالنفع على الساحل وثرواته.

   وأعلنت سموها بهذه المناسبة عن إطلاق الدورة الثانية لأيام الساحل خلال الأسبوع الثاني من شهر دجنبر، وأكدت أنها ستشمل الساحل الوطني كله، كما سيتم إشراك مختلف المتدخلين في تدبير وحماية الساحل.

   وفي ما يتعلق بأهم محاور ومنجزات برامج المؤسسة، أشار البلاغ إلى التربية على التنمية المستدامة، إذ جعلت صاحبة السمو الملكي الأميرة للا حسناء تعليم الأطفال والشباب على التنمية المستدامة المهمة الأولى للمؤسسة. وتنطلق الأنشطة من المدرسة، وتستمر في الإعدادية وفي الثانوية برغبة أكيدة في جعل التكوين على التنمية المستدامة جزءا لا يتجزأ من التعليم بصفة عامة.

   فبفضل الاعتراف بالعمل المنجز، على مستوى المدارس والفاعلين على أرض الواقع في مجال التعليم على التنمية، كانت صاحبة السمو الملكي ضيفة شرف في المؤتمر العالمي لليونسكو حول التعليم على التنمية المستدامة بأيشي-ناغويا في نونبر 2014، لإظهار الدور الرئيسي للتعليم في رفع تحديات التنمية المستدامة، وتقاسم تجارب المؤسسة للاستفادة منها عند وضع برنامج العمل العالمي للتعليم من أجل التنمية المستدامة.

  من جهة أخرى، أضاف البلاغ أن تعميم برنامج "المدرسة الإيكولوجية" الذي يؤسس قواعد تعلم مرتبط بالحفاظ على البيئة، يستمر تدريجيا، مشيرا إلى أن 896 مدرسة مسجلة في برنامج 2013-2014، منها 389 مدرسة قروية و507 مدارس في المناطق الحضرية، وأن 79 مدرسة إيكولوجية وضعت مشاريع بيئية داخل المؤسسات وفق نهج "المدارس الإيكولوجية" وحصلت بذلك على علامة اللواء الأخضر كما أنها شكلت قاعدة للتبادل وإقامة شبكات على المستوى الوطني والجهوي، فضلا عن تثمين كل من المعلمين والتلاميذ ومجموع السكان المحليين.

   وعرف برنامج "الصحافيون الشباب من أجل البيئة" مشاركة 20 ألف تلميذ "ثانوي" يمثلون 16 أكاديمية جهوية للتعليم والتكوين، وأسفرت المباراة السنوية عن فوز 140 استطلاعا مكتوبا ومصورا، أقنعوا لجنة التحكيم، بجوائز على المستوى الوطني، منها 18 عملا أقنعوا لجنة مؤسسة التعليم على البيئة وفازوا بجوائز على المستوى العالمي.

   ويندرج "برنامج تقوية قدرات مهنيي التواصل الشباب" في استمرارية أنشطة التحسيس التي سبق للمؤسسة أن أطلقتها، وعرفت سنة 2013 توسيع شبكة الشباب الصحفيين لتشمل إفريقيا الغربية، خاصة في إطار برنامج الأمم المتحدة من أجل البيئة، حيث تم اختيار 28 صحافيا شابا، منهم 21 مغربيا وجزائريان وتونسيان وموريتاني ومواطن من البنين وآخر من غينيا وآخر من بوركينا فاصو.

   وأشار البلاغ إلى أن هذه الوحدات متوفرة عبر الأرضية الإلكترونية التي أعدت خصيصا لهذا التكوين (دوبل في دوبل في دوبل في.أو دي دي-إيلورنين.ما) حيث سيتم وضع هذه الوحدات على الخط بشكل تفاعلي ملائم للتعلم الإلكتروني.

   وشهدت سنة 2013 إنجازا بارزا تمثل في تنظيم النسخة السابعة من المؤتمر العالمي للتربية البيئية بمراكش، الذي أعطى، حسب توجيهات صاحبة السمو الملكي الأميرة للا حسناء، انطلاقة جديدة لبرامج التربية والتحسيس، ومناسبة للمغرب من أجل تبادل وإقامة علاقات مع متخصصين عالميين ودفعهم إلى تضمين توصياته في نداء مراكش، من أجل المضي في اتجاه مجتمعات أكثر إيكولوجية عادلة وتضامنية.

   وفي ما يتعلق بحماية الساحل، انخرطت المؤسسة أيضا سنة 2013 بشكل كبير في حماية الساحل، حيث دخل في هذه السنة برنامج شواطئ نظيفة، الذي أطلق من أجل تحسيس المصطافين والجماعات، في مرحلة جديدة، في نسخته الثانية عشرة (74 شاطئا معنيا، و25 متوجا بعلامة اللواء الأزرق) بمنظور جديد يعمل على إشراك أكبر للجماعات المكلفة بالشواطئ ويمهد لتعميمه على الساحل بأكمله.

   فالتجربة المكتسبة في البرنامج الذي يوجد حاليا في طور الإنهاء والمتعلق بحماية بحيرة مرشيكا (الناظور) ستكون مفيدة في تنفيذ برنامج حماية خليج الداخلة الذي وضعت أسسه سنة 2013 كما هو الشأن بالنسبة لمحمية المحيط الحيوي البيقاري المتوسطي بالشمال.

   أما بخصوص البرامج المتعلقة بالهواء والمناخ، بلغت سنة 2013 مرحلة جديدة تعطيها أولوية سنة 2014. حيث ستكون نتائج الدراسة الوبائية الأولى حول تأثيرات التلوث الحضري على الصحة بالدار البيضاء الكبرى، في إطار برنامجها، "جودة الهواء" ستكون كلها جاهزة سنة 2014 بعد نشرها جزئيا في نهاية سنة 2013. كما أن شبكة مراقبة جودة الهواء أصبحت اليوم قوية تتألف من 29 محطة قياس متواجدة ب 15 مدينة

   ومن جهة أخرى، يعتبر برنامج التعويض الطوعي للكربون برنامجا لتحسيس المواطنين والفاعلين الاقتصاديين بارتفاع الحرارة الناتج عن التغيرات المناخية. وهو البرنامج الذي يمنح المواطنين والهيئات العمومية أو الخاصة إمكانية تعويض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون في البرامج المتعلقة بغرس أشجار النخيل بمراكش أو في برامج تزويد المدارس القروية بالكهرباء الشمسية، وقد انخرطت إحدى أهم المقاولات الكبرى بالمملكة في هذه المبادرة

   وتم وضع أول نظام قياس كاربون ملائم للمغرب بشبكة الأنترنيت من أجل تمكين كل واحد من معرفة كمية انبعاثات ثاني أكسيد الكربون التي يصدرها خلال تنقلاته. وبشراكة مع وكالة البيئة والتحكم في الطاقة، حيث أحدثت المؤسسة أداة لتقييم حصيلة الكربون تتلاءم مع الواقع المحلي المغربي والتي ترتكز على آلية للحساب ومطابقة للمواصفة الدولية إيزو 14069 وعلى أساس قاعدة بيانات الكربون المكونة من 300 عامل انبعاث. وتمكن هذه الأداة من جعل الفاعلين الاقتصاديين الخواص والعموميين يعون بمساهمتهم في ظاهرة الاحتباس الحراري ودفعهم إلى التحكم وتقليص انبعاثاتهم من الغاز المسبب لهذه الظاهرة

   وفي ما يتعلق ببرنامج واحة النخيل بمراكش، فقد انتهت المرحلة الأولى منه سنة 2013، والتي تحقق فيها أهم مكسب يتمثل في إيقاف تدهور هذا الموروث، وتجاوزت نسبة إعادة غرس أشجار النخيل 26 في المئة حيث تم غرس 542 ألف شتلة نخيل مجهزة بنظام للري، كما تمت إعادة النظر في نمط تدبير الماء بإدخال طرق عصرية تقتصد استهلاك الماء والطاقة، واحتواء تأثيرات التمدن على واحة النخيل، فضلا عن إشراك الساكنة المجاورة في عملية حماية الواحة أخذا بعين الاعتبار مصالحهم حيث نظمت عدة أنشطة تتعلق بالتربية والتحسيس لفائدة الجميع بما فيهم الأطفال والساكنة المجاورة والسياح وأصحاب القرار العموميين والخواص

   وقدمت المؤسسة برامجها المرتبطة بالسياحة المسؤولة، خاصة علامة المفتاح الأخضر التي تهم حاليا 57 منشأة بالمغرب، والتي بلورتها مؤسسة التربية على البيئة، والمخصصة للسياحة الأكثر شهرة على  الصعيد العالمي، وتساعد على تثمين منشآت الإيواء السياحية التي تشتغل في إطار احترام وسطها البيئي

   وتم إدخال هذه العلامة إلى المغرب سنة 2007 من طرف المؤسسة وبدأت تنتشر به بشكل تدريجي سواء بالفنادق الكبرى المتواجدة بالمدن الكبرى السياحية أو مؤسسات الإيواء القروية بالجبال. ويمنح المفتاح الأخضر سنويا للمنشآت السياحية التي تطلب ذلك. وأثناء الافتحاص بالميدان يتم اللجوء إلى قائمة طويلة من المعايير البيئية التي ينتج عنها منح هذه العلامة أو تقديم توصيات عمل

Posté par qassarroyale à 20:56 - Commentaires [0] - Permalien [#]

06 décembre 2014

الصحراء المغربية: الجمعية العامة للأمم المتحدة تعتمد بدون تصويت قرارا يجدد دعم الأمم المتحدة لمسلسل ومعايير المفاوضات

نيويورك (الأمم المتحدة)  -  

صادقت الجمعية العامة للأمم المتحدة، يوم الجمعة، بدون تصويت، على قرار حول قضية الصحراء المغربية، كانت قد صادقت عليه اللجنة الرابعة في أكتوبر الماضي، والذي جددت خلاله الجمعية العامة دعم الأمم المتحدة لمسلسل البحث عن حل سياسي متفاوض بشأنه ولمعايير المفاوضات التي حددها مجلس الأمن منذ سنة 2007.

Posté par qassarroyale à 20:34 - Commentaires [0] - Permalien [#]

جلالة الملك محمد السادس يوجه رسالة سامية إلى المشاركين في أشغال مؤتمر فكر السنوي الثالث عشر

جلالة الملك محمد السادس يوجه رسالة سامية إلى المشاركين في أشغال مؤتمر فكر السنوي الثالث عشر بالصخيرات

الصخيرات  -  
وجه صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، رسالة سامية إلى المشاركين في أشغال مؤتمر فكر السنوي الثالث عشر، الذي تنظمه، تحت الرعاية الملكية السامية، مؤسسة الفكر العربي حول موضوع "التكامل العربي : حلم الوحدة وواقع التقسيم"، والذي انطلقت أشغاله اليوم الأربعاء بالصخيرات.
جلالة الملك محمد السادس يوجه رسالة سامية إلى المشاركين في أشغال مؤتمر فكر السنوي الثالث عشر بالصخيرات
03 ديسمبر 2014
   وفي ما يلي النص الكامل للرسالة الملكية السامية، التي تلاها السيد عبد اللطيف المنوني، مستشار صاحب الجلالة
 
   " الحمد لله وحده
   والصلاة والسلام على مولانا رسول الله وآله وصحبه
 
   السيد الرئيس
   حضرات السيدات والسادة،
 
   إنه لمن دواعي الاعتزاز، أن تحتضن المملكة المغربية، أرض الحوار وملتقى الثقافات، الدورة الثالثة عشر لمؤتمر "فكر"، التي أبينا إلا أن نضفي عليها رعايتنا السامية.
 
   ويطيب لنا، في البداية، أن نعرب عن خالص تقديرنا ل"مؤسسة الفكر العربي"، برئاسة أخينا صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبد العزيز آل سعود، ولكافة أعضاء مجلس أمنائها ومجلس إدارتها، على جهودهم الدؤوبة في سبيل تنمية الوعي بثوابت الأمة ومبادئها وقيمها، وإعلاء قيم الفكر والاجتهاد والإبداع في الوطن العربي.
 
   كما نود التنويه بأنشطة هذه المؤسسة الفكرية، التي أضحت فضاء رحبا للحوار البناء، والنقاش الرصين، وتبادل الآراء بين الأكاديميين ورجالات الفكر والثقافة والسياسة والإعلام، بخصوص أهم الإشكالات والقضايا العربية والعالمية الراهنة.
 
   وفي هذا الإطار، نشيد باختياركم لموضوع "التكامل العربي : حلم الوحدة وواقع التقسيم"، اعتبارا لارتباطه الوثيق بواقع الحال بعالمنا العربي، وخاصة في ظل التغيرات المتسارعة التي يعرفها.
 
   وهي مناسبة سانحة لاستحضار المسؤولية الجسيمة الملقاة على عاتق المفكرين العرب، ودورهم في التوعية والتنوير، والتحليل الموضوعي للوضع بالبلدان العربية. وما اجتماعكم اليوم إلا دليل على استشعاركم لهذه المسؤولية، وحرصكم على المساهمة بنصيبكم، في مد المزيد من جسور الوحدة والتآخي بين شعوب الوطن العربي، وفي تحقيق التكامل والتضامن بين كل مكوناته.
 
   حضرات السيدات والسادة،
 
   إن ما يجمع الدول العربية أكثر مما يفرقها. فهي موحدة بقوة التاريخ والحضارة. وهي متواصلة جغرافيا، ومنسجمة إنسانيا، ومتكاملة طبيعيا، بفضل ما تزخر به من موارد بشرية وطبيعية هائلة. أما الشعوب العربية فتجمعها وحدة العقيدة واللغة والثقافة، وروابط الدم والأخوة والمصير المشترك.
 
   غير أن ما يبعث على الحسرة والأسف، هو واقع التجزئة والانقسام، الذي يطبع العلاقات فيما بينها. فمعظم الدول العربية تعيش على وقع خلافات بينية مزمنة، وصراعات داخلية عقيمة، فضلا عن تنامي النعرات الطائفية والتطرف والإرهاب.
 
   كما أن بعض هذه الدول تهدر طاقات شعوبها في قضايا وهمية، ونزاعات مفتعلة تغذي نزوعات التفرقة والانفصال.
 
   وأمام هذا الوضع الذي ترفضه الشعوب العربية، فقد أصبح التكامل ضرورة ملحة. غير أنه في ظل التحديات المتزايدة التي يواجهها الوطن العربي والعالم من حوله، ينبغي التعاطي مع هذا الموضوع بمنظور واقعي جديد.
 
   فرغم توجه الدول العربية، منذ عقود، نحو إرساء البنيات الأساسية للتكامل، كمحطة أولى على طريق الوحدة، بإبرام العديد من الاتفاقيات، والإعلان عن قرارات جريئة خلال مؤتمرات عديدة، فإن النتائج كانت مخيبة للآمال، ودون مستوى التطلعات الشعبية والرسمية.
 
  غير أن الوحدة العربية ليست حلما صعب المنال، أو سرابا لا فائدة من الجري وراءه، بل هي تطلع مشروع قابل للتحقيق، وضرورة استراتيجية على الجميع المساهمة في تجسيدها.
 
   كما أن التكامل العربي لا يعني الانغلاق والانعزال عن العالم، بل ينبغي أن يشكل حافزا لتوطيد العمق الإفريقي والآسيوي للعالم العربي وتوسيع علاقاته مع مختلف القوى والتكتلات الجهوية والدولية.
   فبعد أن أخلف العالم العربي مواعيد كثيرة مع التاريخ، فإن تفعيل التكامل لا ينبغي أن يظل شعارا مؤجلا إلى ما لا نهاية.
 
   كما أنه لم يعد خيارا للنهوض بالتنمية فقط، بل أصبح حتمية ترتبط بالبقاء أمام سطوة التكتلات القوية. فإما أن نكون متحدين، وإما أننا لن نكون، أو سنبقى مجرد كيانات لا وزن لها على الساحة الدولية.
 
  
   حضرات السيدات والسادة،
 
   إن الدول العربية اليوم في مفترق الطرق. فهناك تحديات تنموية وأمنية، وتطلعات شعبية ملحة، إلى المزيد من الحقوق والحريات، والكرامة الإنسانية، والعدالة الاجتماعية. ولا سبيل للاستجابة لها إلا عبر التكامل والوحدة والاندماج.
 
   لقد آن الأوان للانكباب على كيفية إعادة اللحمة للوطن العربي، وتوحيد الكلمة، بنية صادقة وإرادة قوية، لرفع التحديات الحقيقية لشعوبه، وفق منظور شامل ومتعدد  الأبعاد.
 
   ولن يتأتى ذلك إلا بإجراء مصالحات عربية بينية، وتجاوز أسباب الفرقة والتجزئة، وتوحيد المواقف، وتعزيز العمل العربي المشترك، في نطاق احترام سيادة الدول ووحدتها الوطنية والترابية. كما ينبغي العمل على إصلاح جامعة الدول العربية وتعزيز صلاحياتها، باعتبارها بيتنا المشترك، والإطار المناسب لمعالجة القضايا العربية، ولوضع مخططاتنا التنموية والوحدوية.
 
   ويعتبر البعد الاقتصادي ركيزة أساسية لتوطيد الوحدة، وتحقيق الاندماج التنموي، باعتباره أساس قيام تكتل عربي وازن، في محيطه الإقليمي والعالمي. وهو ما يقتضي العمل على استثمار التكامل الاقتصادي بين الدول العربية، والتوجه نحو تحقيق اندماج اقتصادي حقيقي، يقوم على تشجيع الاستثمارات المتبادلة، في أفق إحداث سوق عربية مشتركة، ولاسيما من خلال تفعيل اتفاقية أكادير للتبادل الحر، مع مراعاة فضائل التضامن، بما يعود بالنفع على كل الشعوب العربية.
 
   فالموارد الطبيعية التي تزخر بها المنطقة العربية، يجب أن تشكل عاملا لتوطيد الوحدة والوئام، لا سببا للفرقة والانقسام.
 
   وفي هذا الإطار، فإن من شأن تفعيل التجمعات الجهوية القائمة، أن يشكل قاطرة حقيقية لترجمة طموحنا في التكامل والوحدة، مع اعتماد مقاربة تشاركية وإدماجية، بين السلطات الحكومية، والمجالس المنتخبة، والقطاع الخاص، وهيئات المجتمع المدني، في انفتاح على جميع الشركاء.
 
   وإذا كان مجلس التعاون الخليجي يسير بخطى حثيثة لتعزيز الوحدة الخليجية، فإن ما يحز في النفس، ويدعو إلى الحسرة، أن الاتحاد المغاربي يعرف جمودا مرفوضا، بسبب توجهات لن تخدم أية مصلحة، ولن تؤدي إلا إلى تكريس الحالة الراهنة، وإطالة أمدها، بما يبعث الإحباط في نفوس الشعوب المغاربية، ويفقدها الثقة في المستقبل.
 
   أما على الصعيد الشعبي، فإنه ينبغي مد المزيد من جسور التواصل والتفاهم بين أبناء الوطن العربي، وفتح الحدود أمامهم، وتمكينهم من فرص الشغل ومن التفاعل مع محيطهم الجهوي، والانفتاح على عالم المعرفة والاتصال، فضلا عن تشجيع مبادرات المجتمع المدني، الذي أصبح فاعلا مؤثرا في اتخاذ القرار.
 
   ولا يخفى عليكم الدور الهام الذي على المثقفين القيام به، كسلطة مضادة وقوة اقتراحية، سواء في مجال التوعية والتنوير، أو في الدفاع عن المصالح العليا للشعوب العربية.
 
   فالمثقف الحقيقي هو ضمير الأمة، الذي يحمل هموم وتطلعات شعبه، ملتزما بالدفاع عن قضاياه، ومتشبعا بمبادئ الوحدة العربية، بعيدا عن تأثير الإيديولوجيات والقرارات السياسية.
 
   حضرات السيدات والسادة،
   إن المغرب، وفاء منه لروابط الأخوة العربية، والتزاما منه بفضيلة التضامن، سيظل دائما منفتحا على كل المبادرات الوحدوية.
 
   وإيمانا منه بحتمية المصير المشترك، وحرصا على استثمار القواسم المشتركة مع جميع الدول العربية، فإنه لن يدخر أي جهد من أجل انبثاق تكتل عربي وازن، قادر على الدفاع عن القضايا العربية العادلة، ومصالحه العليا والمصيرية.
 
   كما أن المغرب، في إطار التزامه بتشجيع الثقافة والاجتهاد والإبداع، يدعو المثقفين العرب لتعزيز سبل التواصل والتفاهم بين النخب والشعوب العربية، من أجل انبثاق نهضة فكرية عربية شاملة، كوسيلة لتوطيد وحدة الشعوب.
 
   ومن هنا، فإن الشعوب العربية لا تنتظر من هذا الملتقى الفكري الهام، مجرد تقديم النقد للواقع العربي، أو البكاء على الماضي المشرق، وإنما تريد منكم الوقوف، بكل تجرد وموضوعية، على الأسباب الحقيقية، التي أدت إلى هذا الوضع، وكذا تبادل الرأي بخصوص السبل الكفيلة بالمساهمة في تغييره، والارتقاء بالعالم العربي إلى المكانة التي يتطلع إليها أبناؤه
 
   وإننا لواثقون أن هذا الملتقى، بفضل الشخصيات الفكرية والسياسية والأكاديمية والإعلامية المرموقة المشاركة فيه، وما تتوفر عليه من كفاءات وخبرات واسعة، وما تتحلى به من غيرة صادقة على وحدة الوطن العربي، سيكلل بإصدار توصيات ومقترحات بناءة، كفيلة بتجاوز واقع التجزئة والانقسام، وانبثاق الأمل في مستقبل أفضل، مطبوع بروح الإخاء والوحدة والتضامن
 
   وإذ نرحب بضيوف المغرب الكرام، متمنين لهم مقاما طيبا بين ظهرانينا، فإننا نسأل الله العلي القدير أن يكلل أعمالكم بكامل التوفيق
 
   والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته"
 

Posté par qassarroyale à 20:26 - Commentaires [0] - Permalien [#]



Fin »